2/13/2018

هدافو الهلال أمام العين ضحايا الإصابة والغياب والاعتزال


لن يظهر أي لاعب هلالي سبق له هز شباك العين في مباراة يوم الثلاثاء، بعدما رحل أغلبهم عن صفوف الفريق، وغيبت الإصابة آخرهم، فيما لا يعتبر اثنان منهم ضمن خيارات رامون دياز الأساسية لمواجهة الفريق الإماراتي.


وسجل للهلال في مرمى العين كل من مارسيلو كوماتشو، محمد الشلهوب، عبدالله الزوري، سالم الدوسري، ويسلي لوبيز، ناصر الشمراني، ثياغو نيفيز، كارلوس إدواردو.

وأعلن البرازيلي كوماتشو، مسجل هدف الهلال في مرمى العين الإماراتي بنسخة 2006، اعتزاله كرة القدم في عام 2016 بعد مسيرة طويلة قضاها مع أندية الهلال وأهلي جدة والشباب وصولاً إلى ميامي يونايتد الأميركي.

وفي المقابل، سجل مواطنه ويسلي لوبيز هدفاً في مرمى العين خلال مواجهة إياب دور المجموعات من نسخة 2013، وبعد ذلك الموسم رحل عن الهلال إلى رومانيا وكولومبيا قبل الاعتزال في صفوف باربارينسي البرازيلي عام 2015.

وينشط ثياغو نيفيز حالياً في فريق كروزيرو البرازيلي، وهو من أحرز هدف الهلال الثالث في مرمى العين خلال مباراة ذهاب نصف نهائي 2014، وعقب ذلك الموسم توجه إلى الجزيرة الإماراتي ومنه عاد إلى بلاده.

وتلقى كارلوس إدواردو اللاعب الذي أحرز "هاتريك" في مرمى العين خلال مباراة نصف نهائي النسخة الماضية، إصابة بليغة بعدما قطع رباطه الصليبي في مباراة أوراوا ريد دايموندز الياباني النهائية، وسيغيب عن الأزرق على الأقل حتى نهاية الموسم الحالي.

وبالنسبة للاعبين المحليين، فإن سالم الدوسري الذي سجل هدفاً في مرمى الفريق الإماراتي يلعب معاراً حالياً في صفوف فياريال الإسباني ضمن اتفاقية الهيئة العامة للرياضة ورابطة الدوري الإسباني "لا ليغا"، وسيبقى هناك حتى نهاية الموسم الجاري.

وأحرز ناصر الشمراني 3 أهداف في مرمى العين خلال نصف نهائي نسخة 2014، وفي العام الماضي رحل عن الهلال إلى صفوف العين بنظام الإعارة، وعاد هذا الموسم إلى فريقه السابق الشباب بعد توقيعه مخالصة مالية مع الأزرق.

ولا يبدو الثنائي عبدالله الزوري ومحمد الشلهوب مرشحين لخوض المباراة نظراً لعدم اعتماد الأرجنتيني رامون دياز عليهما، وهما من سجل هدفين في شباك العين في عامي 2006 و2013.