2/17/2018

العلي: القادسية في الدوري مثل "باب الحارة"



وصف جمال العلي عضو شرف نادي القادسية مشهد فريق النادي لكرة القدم بمسلسل باب الحارة الذي يعرض سنوياً في شهر رمضان المبارك من كل عام، وقال: "فريق القادسية كل موسم يصارع من أجل البقاء، ليس هناك جديد مثل مسلسل باب الحارة الذي يعرض سنويا وإذا أردتم معرفة ما يحدث في القادسية اسألوا معدي الهاجري رئيس النادي أو أسالوا إدارته لأننا خارج السور، لا نعلم ما يحدث في الداخل، الفريق وضعه صعب وحاله لا يسر عدوا ولا صديقا، كل موسم للقادسية لا يختلف عن سابقه".

وكان جفين البيشي لاعب التعاون قد أدرك التعادل من ضربة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع أمام القادسية 1/1 بعد أن كان القادسية متقدما بتسديدة هارون كمارا منذ الدقيقة (20).

وأضاف العلي: "لا نعلم نحن إلى أين يذهب الفريق، مركز صعب في سلم ترتيب الدوري السعودي للمحترفين، حينما نتذكر وضع الفريق في العام الماضي فإننا بقينا في الدوري بأعجوبة، ننتظر هذه الأعجوبة أن تساعدنا في هذا الموسم كي نبقى ولا سيما الفريق أمامه مباريات صعبة".

وكشف العلي بأن النادي لا يوجد به مجلس أعضاء شرف، وقال: "كانت هناك أسماء تطالبنا بالوقوف خلف النادي خاصة في الموسم الماضي، كنا نوجد في تمارين الفريق لوحدنا، وإدارة النادي توجد في الجهة المقابلة لنا، كل شيء جائز أن يحدث في هذا النادي، لو ننظر كيف تمت إقالة المدرب ناصيف البياوي سنعلم أن هناك أمورا تحدث بشكل غريب، البياوي حقق انتصارا مهما للفريق ومن ثم تمت إقالته، لا أعلم لماذا؟".

وتذمر العلي من المكافآت المالية التي صرفت على لاعبي الفريق والبالغة 20 ألف ريال لكل لاعب بعد فوزهم على الهلال في دور الـ 16 من كأس خادم الحرمين الشريفين، وقال: "الأموال تعد مالا عاما للنادي، المكافآت تصرف للاعبين المميزين، ليس للاعبين فريقهم يصارع من أجل البقاء، اللاعبون يعدون موظفين في النادي، ليس من حقهم أن يقبضوا مكافآت بعد كل انتصار، وهم يقبضون رواتبهم في كل شهر".