3/05/2018

سييرا يهدد سبعة لاعبين بالإبعاد




تنتظر إدارة الاتحاد خلال الفترة الحالية التقرير النهائي للمدرب التشيلي لويس سييرا لإجراء غربلة كبيرة داخل الفريق الأول لكرة القدم إذ سيحمل قائمة اللاعبين الذين لا يرغب باستمرارهم الموسم المقبل للمستويات الفنية المتواضعة الموسم الرياضي الحالي وستكون القائمة مليئة بالأسماء التي مُنحت لها فرصة إثبات الوجود إلا أنهم لم يقدموا ما يشفع لهم بالبقاء، بينما سيحمل التقرير رغبة المدرب في التجديد لعدد من اللاعبين والإبقاء عليهم وفي مقدمتهم الحارس عساف القرني ولاعب المحور جمال باجندوح إذ يرغب المدرب عدم التفريط بهم خصوصا وأنهما قدما مستويات فنية مميزة، وقد بدأ سييرا تسجيل وحصر احتياجاته للفريق ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من التقرير وتسليمه بعد فراغ الفريق من المباريات المتبقية في الدوري السعودي وكأس خادم الحرمين الشريفين للتركيز بشكل أكبر على تحقيق نتائج إيجابية في الوقت الذي يسعى الرئيس القادم للاتحاد نواف المقيرن قطع مسافات بعيدة في إنهاء العقبات التي تواجه النادي في الفترة الحالية لتجهيزه بشكل أفضل وتهيئته للموسم المقبل، وستشهد الأيام المقبلة تحركات حثيثة برفقة حمد الصنيع الرئيس الحالي لمتابعة عدد من اللاعبين الأجانب ومعرفة سجلاتهم الكروية ومدى نجاحاتهم مع الاتحاد.

من جهة أخرى علمت «الرياض» أن لاعب الوسط المصري محمود عبدالمنعم «كهربا» والمهاجم التونسي أحمد العكايشي سيكونان خارج حسابات المدرب التشيلي الموسم المقبل وقالت المصادر: «الأول لا ترغب الادارة بالتجديد معه بعد المستويات غير المرضية خلال الموسم الحالي، وقيمة عقده المبالغ فيها، وفسخ عقد الثاني بالتراضي وتسليمه مستحقاته المتبقية بعد فشله في إثبات وجوده للموسم الثاني له مع الاتحاد، وجلب مهاجم يملك إمكانات أعلى ومستوى فني أفضل.