5/04/2018

60 دقيقة تبعد عواد عن النصر



كشف المصري محمد عواد، الصفقة الأجنبية الأولى لنادي الوحدة، أنه كان على وشك الانضمام إلى فريق النصر الأول لكرة القدم، لكنه صرف النظر قبيل الاتفاق النهائي، وفضَّل الانضمام إلى فرسان مكة، حسب تأكيده.

وأوضح لـ "الرياضية" عواد، أحد حراس مرمى منتخب بلاده، أن الاتصالات بشأن انضمامه إلى النصر استمرت شهرًا، وأن وجهته كانت إلى النادي العاصمي حتى قبل ساعة واحدة من الاتفاق مع الوحدة.

ووفقًا له، أيَّد مواطنه حسني عبد ربه، لاعب النصر السابق وقائد الإسماعيلي المصري حاليًّا، فكرة الانتقال إلى النصر بحكم تجربته السابقة معه خلال موسم 2013/2012.

وأبان عواد، صاحب الـ 25 عامًا "عدت، واستشرت عبد ربه بشأن عرض الوحدة، فأيَّد انضمامي إليه". متابعًا "الأمور كانت تسير في الاتجاه النصراوي حتى اللحظة الأخيرة، لكنَّ المسألة نصيب".

ومساء الأحد الماضي، أعلن الوحدة، الذي عاد فريقه إلى دوري المحترفين السعودي، ضمَّ عواد من الإسماعيلي المصري في صفقة تكفَّل بها تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة.

وصيغة التعاقد استعارة لموسم واحد.

وذكر عواد أن فكرة انتقاله إلى الدوري السعودي طُرِحَت يناير الماضي لكنها لم تتم حينها لارتباطه بالمنافسات المحلية مع الإسماعيلي. وأبدى تفاؤله بمسيرة الوحدة بعد العودة إلى دوري المحترفين السعودي في ظل سعي إدارته الحالية إلى إبرام صفقات كبيرة، تتيح خوض موسم تنافسي.