6/03/2018

الشبـاب يطــارد مهــاجــماً وصــانع ألعــاب



كثفت إدارة نادي الشباب من اتصالاتها بحثاً عن صانع ألعاب أجنبي يعوض الروماني كونستانتين بوديسكو الذي كان قريباً من الشباب إلا أن اختلافات في شروط العقد حالت بين اتفاق الطرفين، وتبحث إدارة الشباب أيضاً عن مهاجم غير سعودي لتعويض رحيل الجزائري محمد بن يطو الذي غادر فريقه قبل نهاية الموسم بعد فسخ العقد بين الطرفين بالتراضي.

وترغب إدارة الشباب في حسم ملف الأجانب قبل انطلاق استعدادات الفريق للموسم الرياضي المقبل إذ سيبدأ اللاعبون في التجمع يوم الأربعاء 20 يونيو الجاري تأهباً للمغادرة للمعسكر الإعدادي الذي سيقام في جمهورية سلوفينيا بدعم كامل من الهيئة العامة للرياضة.

وعلى الصعيد الشبابي وصل إلى العاصمة الرياض نجم الفريق الشاب تركي العمار الحاصل على جائزة أفضل لاعب واعد الموسم الماضي بعد أن أجرى عملية "الفتاق" في مدينة ميونخ الألمانية، وسيستكمل العمار برنامجه العلاجي في عيادة النادي ليكون جاهزاً لبداية استعدادات فريقه للموسم الرياضي الجديد.

الجدير ذكره أن إدارة الشباب صعدت المدافع حسان تمبكتي والمحور ناصر العمران إلى الفريق الأول بعد توقيعهما عقدين احترافيين الأسبوع الماضي وسيكونان من ضمن قائمة الفريق الأول وسيحلان بدلاً عن المعتزل سعود كريري بالإضافة إلى المدافع عبدالله الفهد الذي انتهى عقده مع الشباب دون اتفاق الطرفين على التجديد.

وعلى صعيد الأجانب سيستمر الحارس التونسي الدولي فاروق بن مصطفى الموجود في قائمة منتخب تونس في مونديال روسيا 2018م الذي سينطلق الأسبوع بعد المقبل، بالإضافة إلى المدافع الجزائري جمال الدين بن العمري الذي يرتبط مع فريقه بعقد احترافي يمتد إلى العام 2020م.

وتسعى الإدارة لتسويق عقود كل من الجناح الليبي مؤيد اللافي والمحور المصري عمرو بركات والجناح التشيلي سبستيان أوبيلا الذين لم ينجحوا مع الفريق في تجربتهم الموسم الماضي بعد انضمامهم لصفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية، ويملك أوبيلا عدداً من العروض الاحترافية من أندية تشارك في دوري بلاده تشيلي بينما يرتبط بركات بعقد مع ناديه الأهلي المصري الذي أعاره للشباب.