6/21/2018

لحظة محرجة للاعب إيراني بمباراة أسبانيا


أراد مدافع منتخب إيران ميلاد محمدي أن يرمي الكرة من خط التماس بقوة كبيرة خلال لقاء فريقه مع المنتخب الإسباني، فيما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة ، فلجأ إلى حركة أكروباتية فشلت في إعطائه الدفعة التي كان يحتاجها، ليستسلم للطريقة العادية.

ففي الدقيقة الرابعة من الوقت الإضافي، رجع محمدي إلى الخلف كثيرا ثم قام بالشقلبة لرمي الكرة، لكن الأمر لم يسر كما أراد.

وعاد اللاعب مجددا ليرمي الكرة بالطريقة المعتادة تجنبا لمزيد من الحرج.

وتداول العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الإيرانيين مقطع فيديو للحركة الأكروباتية، بالسخرية، بينما دافع آخرون عن اللاعب قائلين إنه كان يقاتل حتى آخر دقيقة.

وحقق المنتخب الإسباني فوزا صعبا جدا على خصمة الإيراني العنيد، الأربعاء، في آخر مباريات الجولة الثانية في المجموعة الثانية.

وسجل للماتادور الإسباني دييغو كوستا في الدقيقة 54 قبل أن يغادر المباراة لصالح زميله رودريغو مورينو.

وألغى الحكم هدفا لإيران بعد مراجعة تقنية الفيديو التي أظهرت تسلل 3 لاعبين من إيران.

ورفع المنتخب الإسباني رصيده إلى 4 نقاط متساويا مع البرتغال التي فازت على المغرب بهدف نظيف في وقت سابق اليوم وغادرت البطولة.

وتشترك إسبانيا والبرتغال في صدارة المجموعة، تليهما إيران برصيد 3 نقاط ثم المغرب بلا نقاط.

ويلتقي في المباراة الأخيرة المغرب مع أسبانيا، والبرتغال مع إيران.