8/05/2018

هزازي: ردي سيكون في الملعب.. وحمزة إدريس نقلني لأحد


أبدى المهاجم الدولي السابق نايف هزازي (31 عاما)، سعادته بانتقاله لصفوف أحد، لمدة موسم واحد قابل لتجديد، وخوض تجربة احترافية جديدة بالدوري السعودي للنجوم، بعد توقف ما يقارب موسما كاملا عن الركض، واعتبر أن اللعب لهذا الفريق فرصة ثمينة لن يفرط فيها، وسيبذل قصارى جهده ليحصل على مبتغاة باللعب أساسيا، على الرغم من صعوبة المهمة، خصوصا مع توافر لاعبين ذوي خبرة في الفريق، من المحترفين المحليين والأجانب، وتأخره بالالتحاق بالمعسكر الاعدادي.

واعترف الدولي السابق بحديثه لـ»دنيا الرياضة» بان المهاجم المعتزل حمزة إدريس قدوته في الملاعب، كان له الفضل بإتمام الصفقة وقال: «ساهم هذا النجم الكبير بعطائه وخبرته وتاريخه الطويل وحبي له بأن انتقل لأحد وهو من دعمني ونصحني بالموافقة على العرض إلى جوار رئيس النادي سعود الحربي».

ومضى هزازي، قائلا: « انتقالي أعدّه تحديا جديدا مع عائلة ونادي أحد، وأتمنى أن أقدم مع فريقي الجديد كل ما عندي، وحقيقة أني اكتسبت الخبرة في الأندية السابقة التي لعبت فيها الاتحاد والنصر والتعاون وتجربتي الأخيرة الخارجية بالدوري الروماني مع فريق بوتوساني، وكل تجربة انتهت بالنجاح أو الفشل تعدّ إيجابية لي شخصيًا، حيث أستفيد من الإيجابي وأعمل لتفادي السلبي».

ووصف الدوري السعودي للنجوم هذا الموسم بالصعب جدا خصوصا بوجود ثمانية محترفين أجانب، وقال: «بحكم تجربة سابقة فهذا الدوري قوي جدًا، بل صعب للغاية، وكل التوقعات فيه ممكنة، فالنادي الذي يعتمد على أجانب على مستوى جيد ونجوم سعوديين على قدر من الاحترافية سيصل للمقدمة وينافس بقوة على البطولة».

وحول تقدمة بالعمر وانخفاض عطائه بشكل كبير بالسنوات الأخيرة خصوصا عندما انتقل للنصر والتعاون، رد بقوله: « تجربتي بالنصر والتعاون لم تكن مقنعة لي لأسباب عدة، لا أود التطرق له وبالنسبة للعمر لم أتجاوز الـ31، وهناك أسماء كثيرة بالملاعب تجاوزا 35 عاما ولازالوا بالملاعب، ولن اعتزل كرة القدم طالما لدي القدرة على العطاء بالملعب، فالعطاء ليس له علاقة بالسن».

وأضاف «سأركز في التدريبات وداخل الملعب، وما يأتي بعد ذلك ليس لي علاقة به، لقد تعرضت لمواقف صعبة كثيرة في مسيرتي وعلمني ذلك ألا أخشى أي شيء ومعتاد على التحديات ومستعد للمنافسة وإثبات نفسي».

وختم مهاجم أحد الجديد»لا أو الحديث كثيرا وبإذن الله ردي سيكون بالملعب واللعب لأحد سيكون بوابتي للعودة للمنتخب من جديد، أتمنى أن أساهم مع زملائي في تقديم موسم مميز، وأن أكون عند حسن ظن الجمهور والإدارة، وأطالب جماهير أحد بالدعم والحضور القوي والفعال كما كان بالموسم المنصرم بمتابعة الفريق ومساندته».