10/18/2018

الوحدة لمواصلة الانطلاق القوية والفيحاء لمداواة الجراح والحزم والقادسية لتصحيح المسار



يعود الليلة قطار دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين للدوران مجددًا بإقامة مواجهتين ساخنتين بعد توقف دام 12 يومًا بسبب أيام "فيفا" للمنتخبات، حيث استغل الاتحاد السعودي لكرة القدم هذه المدة بتنظيم تظاهرة عالمية تمثلت في البطولة الرباعية الدولية "سوبر كلاسيكو" والتي ضمت منتخبات البرازيل والأرجنتين والعراق.

فعلى ملعب مدينة الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة يستضيف فريق الوحدة ضيفه الفيحاء الجريح عند الساعة (6:35) مساءً.

يأمل أصحاب الضيافة الاستمرار بتقديم النتائج الإيجابية الجيدة والمستويات المميزة للاقتراب أكثر من فرق الصدارة بتسجيل فوزه الثالث هذا الموسم لإسعاد جماهيره التي رفعت سقف الطموح لديها بالمنافسة على اللقب نظير ما يقدمه اللاعبون على أرضية الملعب والإدارة في عملها المتمثل بتذليل المشاكل وحلها حتى يبقى الفريق في المقدمة .

في المقابل يتطلع الفيحاء إلى استعادة توازنهم بإيقاف مسلسل النتائج السلبية وهدر النقاط لاستعادة نغمة الانتصارات التي لم يعرفها الفريق سوى مرة واحدة هذا الموسم.

سيحاول لاعبو الفيحاء التغلب على أنفسهم لمصالحة جماهيرهم ونسيان مرارة النتائج الباهتة التي استغلتها الإدارة لإقالة المدرب غوستافو كوستاس خلال الأيام القليلة الماضية وتعين الصربي سلافيو موسلين.

وفي ثاني المباريات ينزل فريق القادسية ضيفًا على فريق الحزم عاشر الترتيب على ملعب "مدينة الملك عبد الله الرياضية" في مباراة عنوانها لا بديل عن النقاط الثلاث.

يسعى لاعبو الحزم لاستغلال عاملي الأرض والجمهور لتصحيح الأوضاع وتحقيق الفوز الثاني لهم بدوري المحترفين من أجل التقدم بشكل أكبر في سلم الترتيب ولمحو آثار الهزيمة القاسية التي تلقاها الفريق من النصر بنتيجة (1-5) في الجولة الماضية.

في حين يبحث القادسية تصحيح المسار وإيقاف مسلسل الهزائم وإضاعة النقاط والمستويات الباهتة في المباريات الأخيرة لاستعادة ثقة الجماهير التي بدأت تفقدها في الآونة الأخيرة ولاسيما أن الفريق يملك مقومات الفوز وتحقيق النتائج الإيجابية.