11/14/2018

إلتون خوزيه : أحببت السعودية لطيبة شعبها




كشف البرازيلي إلتون خوزيه، نجم نادي القادسية، عن كواليس حياته في المملكة العربية السعودية، والتي يتواجد فيها منذ فترة طويلة.

وانتقل خوزيه، البالغ من العمر 32 سنة، إلى المملكة العربية السعودية، في عام 2007، حيث لعب في العديد من الأندية، أبرزها النصر والفتح، قبل الانتقال إلى القادسية.

وقال خوزيه في تصريحات لإذاعة "يو إف إم"، إنه واجه صعوبة في التأقلم، فور قدومه للمملكة، وللنصر تحديدًا، لكن سرعان ما أحبب السعودية لطيبة شعبها.

وشدد النجم البرازيلي، على أنه ينوي البقاء في المملكة، لفترة طويلة للغاية، متمنيًا الحصول على الجنسية السعودية، في أقرب وقت ممكن.

وأشار لاعب القادسية، إلى أنه من شدة حبه للسعودية، قام برفع علم المملكة، داخل مدرسة تعليم الكرة، التي أسسها في بلده الأصلي البرازيل.

وعن أداء القادسية، في الموسم الحالي، أكد على أن تلقي 6 هزائم متتالية، أمر ليس بالهين، مؤكدًا على أن تغيير الوضع الحالي، بيد اللاعبين قبل المدرب.

واعترف إلتون خوزيه، بأن القادسية، غير قادر على تكرار إنجاز الفتح، في 2013، بالحصول على لقب الدوري، عندما كان يلعب في صفوف الأخير، خاصة أن مستواه طوال السنوات الماضية، ليس مستقر.

وبخصوص سر خروجه من الفتح، كشف خوزيه، على أن تأخر الرواتب، لأكثر من 10 شهور، كان وراء قراره بالمغادرة، وإلا لظل في الفريق وقتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق