1/02/2019

ظواهر تحدث للمرة الأولى في كأس آسيا 2019




تترقب القارة الآسيوية انطلاقة تاريخية لبطولة كأس آسيا 2019 عندما تنطلق في العاصمة الإماراتية أبوظبي في الخامس من يناير الجاري المباراة الإفتتاحية للبطولة الأكبر بتاريخ الاتحاد القاري.

وقرر المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم برئاسة سلمان ال خليفة منتصف إبريل 2014 زيادة عدد المنتخبات المشاركة بالبطولة الأكبر بالقارة من 16 إلى 24 منتخبا يلعبون في 6 مجموعات يتأهل المتصدر والوصيف إلى دور الـ16، إضافة إلى أفضل أربعة منتخبات تنال المركز الثالث.

وبالإضافة إلى العدد غير المسبوق للمنتخبات المشاركة تسجل منتخبات الفلبين وقيرجيزستان واليمن المشاركة الأولى لها في البطولة القارية.

كما ستشهد البطولة تخصيص جوائز مالية للمرة الأولى بتاريخ المسابقة، حيث سيحصل صاحب اللقب على خمسة ملايين دولار وصاحب المركز الثاني على 3 ملايين دولار بينما ستكون مكافأة المركزين الثالث والرابع مليون دولار لكليهما وبقية المنتخبات ستحصل على مائتي الف دولار.

وتشهد البطولة المرتقبة مشاركة الحكم المساعد الخامس في مباريات دور المجموعات ودور الستة عشر، كما سيتم استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد "فار" ابتداء من دور الثمانية بالإضافة إلى اعتماد التبديل الرابع خلال المباريات التي يتم فيها اللجوء إلى وقت إضافي سواء كان المنتخب قد استنفد أو لم يستنفد تبديلاته المتاحة.

ويحظى المنتخب المتوج بلقب النسخة السابعة عشر من بطولة كأس اسيا بأولوية رفع النسخة الجديدة من الكأس الآسيوية والتي تم الكشف عنها خلال مراسم القرعة التي جرت في مايو الماضي بدبي والتي صممت من قبل شركة توماس ليتي العالمية الشهيرة في صناعة الفضة في لندن.

ويربط التصميم الجديد لكأس آسيا بين البلاغة والروح القوية بصفتها ثاني أقدم بطولة لكرة القدم القارية ويعبر عن وحدة وتضامن المناطق الخمس التابعة للاتحاد الآسيوي للعبة وقد احتاج تصميم وتنفيذ الكأس الجديدة إلى 450 ساعة، مروراً بأيدي 12 حرفياً مختلفا.

ويشارك 60 حكما في إدارة 51 مباراة للبطولة وهو اعلى عدد من الحكام في بطولات كاس اسيا.

وتنطلق البطولة يوم الخامس من يناير بمباراة الافتتاح بين منتخبي الإمارات المستضيف والبحرين وتستمر البطولة حتى الأول من فبراير 2019 .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق