2/19/2019

بن زكرى: مهمتى مع الفيحاء صعبة.. وواثق فى البقاء بالدوري



أكد الجزائرى نور الدين زكري المدير الفنى لفريق الفيحاء، أنه واثق من بقاء الفريق فى الدورى السعودى للمحترفين، مؤكدًا أنه يطمع فى تقديم نتائج جيدة خلال المرحلة المقبلة.

ويحتل الفيحاء المركز الرابع عشر برصيد 16 نقطة بعد الجولة الثانية والعشرين من الدورى السعودى للمحترفين، لكن الفريق لازال لديه حظوظ كبيرة فى البقاء بالمسابقة المحلية.

وقال بن زكري فى تصريحات إذاعية: " أصبح الدوري أصعب من السابق، هناك أسماء ثقيلة جعلت منافسة الأندية الكبيرة أصعب بمراحل، وثقتي كبيرة فى بقاء الفيحاء بالدورى، ولو كان لدى شك فى ذلك، لما جازفت باسمي وأتيت لتولّي مسؤولية تدريبه، و حظوظ الفيحاء مثل غيره من أندية الوسط، نسبة البقاء تصل إلى 60%.".

وأضاف: "عملت سابقاً مع فريق الرائد، ومنذ خروجي كنت أرغب العودة مرة أخرى للتدريب في الدوري السعودي وخوض هذا التحدي الصعب، و"المدرب لا يغلق شنطته أبداً" .. التدريب مهنة شاقة، ومتى ما ساءت نتائج الفريق فالمدرب سيرحل بكل تأكيد".

وأكمل: "مهمتي مع الفيحاء صعبة لكنها ليست مستحيلة، سنعمل على إخراج الفريق من وضعه الحالي والعودة به كما كان، ولاعبى فريقي غير جاهزين بنسبة 100% .. يعطي اللاعب إلى 70 دقيقة ثم تنتهي طاقته، سنعمل على أسلوب "توزيع المجهود" على دقائق المباراة كاملة".

وواصل: "طاقم التدريب معي من إيطاليا، سنقوم بتغيير طريقة لعب الفريق، كما سنعمل على زيادة التحمل لدى اللاعبين، ورغم قصر المدة إلا أن لاعبي الفيحاء تمكنوا من فهم طريقتي واستحوذوا على معظم أوقات المباراة أمام الفتح".

وبسؤاله عن المواجهة الصعبة للفيحاء أمام النصر، قال:" مباراة النصر صعبة، ونقطة من هذه المباراة سيكون لها وزنها"..

وأتم: "هناك مشروعين (مشروع رياضي وآخر فني) لو لم يتوافقا وحدث اصطدام بينهما، فسيحدث ما حدث للبعض، نرى أندية كبيرة جداً تنافس على البقاء".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق