5/10/2019

محترف النصر السابق الألباني ألبان ميها : قضيتنا مع النصر مازالت منظورة ولم نتلق أي مبلغ لإغلاق القضية





أكد الألباني الير حليلي وكيل أعمال لاعب الوسط الألباني ألبان ميها الذي وقعت معه إدارة النصر قبل ثلاثة سنوات ولم يمثل الفريق بأي مباراة رسمية في تصريح خاص لـ"دنيا الرياضة" أن قضيتهم مع إدارة النصر مازالت منظورة، وقال: لم نتلق أي مبلغ من النصر لإغلاق القضية في الفترة الماضية.

وكشف الير أن الاتحاد الدولي لكرة القدم حكم لمصلحة ميها بمبلغ مليون و100 الف يورو فقط من أصل عقده الذي ينص على إستلامه من النصر مبلغ 3,4 مليون يورو بواقع مليون و800 ألف يورو في الموسم الأول ومليون و600 ألف يورو في الموسم الثاني، وتم توقيع العقد رسميا أبان رئاسة الأمير فيصل بن تركي.

وأضاف: "خلال معسكر الفريق في كرواتيا رفض المدرب الكرواتي زوران ماميتش استمرار اللاعب ميها لرغبته بلاعب اخر، وبعد قرار زوران طلبنا الجلوس مع إدارة النصر كون العقد ملزم ورفضوا الجلوس معنا وطالبونا برفع شكوى للفيفا".

واستطرد الير: حكم "فيفا" للاعب ميها بمبلغ مليون و100 ألف يورو كون أنظمته تنص على منح اللاعب 33 بالمئة من قيمة إجمالي العقد في حال عدم مشاركة اللاعب مع النادي في أي مباراة رسمية، ورفضنا القرار لأنه غير عادل لأن اللاعب ميها دفع من جيبه الشخصي لنادي قونيا سبور التركي مبلغ 500 ألف يورو، والآن تم استئناف القرار من قبلنا في محكمة الكاس، وسيتم البت في القضية خلال الستة اشهر المقبلة، ولدينا ثقة بأن القرار سيكون العقد كاملا 3,4 مليون يورو.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق