5/02/2019

مشوار التعاون للنهائي.. سداسية وخماسية وشباك نظيفة


لم يكن طريق فريق التعاون الأول لكرة القدم، إلى نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين مفروشاً بالورود، حيث واجه الفريق عدة عقبات استطاع تجاوزها بكل جدارة، وبرهن على أن وصوله إلى النهائي لم يكن محض صدفة، بل عن جدارة واستحقاق حيث أحرز 18 هدفاً في 5 مباريات ولم تستقبل شباكه أي هدف.

أولى العقبات كانت في دور 64، حيث واجه التعاون العدالة الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى وتجاوزه بهدف وحيد أحرزه هدافه الكاميروني لياندر تاوامبا، وفي دور 32 واجه النهضة الذي يلعب أيضاً في دوري الأولى، وسحقه التعاون بسداسية نظيفة، تناوب على تسجيلها تاوامبا هدفين وعبدالفتاح آدم وساندرو مانويل وهيلدون ونيلدو بترولينا.

وفي دور الـ16 وجد الفريق القصيمي نادي الشباب عقبة في طريقه، لكنه نجح في تجاوزه بثلاثية نظيفة أحرزها ربيع سفياني وهيلدون وإبراهيم الزبيدي، ليطير إلى ربع النهائي ويواجه الوحدة الذي لم يجد سكري القصيم صعوبة في إزاحته ودك شباكه بثلاثية أخرى، أحرزها تاوامبا وساندرو مانويل وعبدالفتاح آدم.

في نصف النهائي، وجد التعاونيون أنفسهم في مواجهة فريق الهلال متصدر الدوري حينها، على ملعبه في الرياض، لكن كتيبة المدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل أنهت المهمة بنجاح، بعد أن مزقت الشباك الهلالية بخمسة أهداف نظيفة، تناوب على تسجيلها ساندرو مانويل وعبدالفتاح آدم وسيدريك اميسي وتاوامبا وإبراهيم الزبيدي، ليطير التعاون إلى المباراة النهائية، ويضرب موعداً مع الاتحاد، يوم الخميس، على ملعب الملك فهد في أصعب 90 دقيقة قبل دخول التاريخ وحصد البطولة الأغلى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق