6/15/2019

تعديل قائمة الأهلي بعد سقوط اسم الصائغ سهوا


تداركت اللجنة المشرفة على انتخابات الأندية، الخطأ الذي وقعت فيه بعد أن استبعدت المهندس أحمد الصائغ المرشح لرئاسة النادي الأهلي من القائمة الأولية المعلنة إضافة إلى أعضاء مجلس إدارته قبل أن تعيد إصدار القائمة الأولية من جديد البارحة لتصل إلى 25 عضوا بعد أن كانت 19 عضوا.

واحتوت القائمة على اسم الصائغ وأعضاء مجلس إدارته المرشحين وهم: المهندس غسان نصيف، والدكتور وائل حلبي، والمهندس أيمن مدني، والمهندس عمار زهران، وعبد الصمد القرشي.

وبين لـ"الاقتصادية" مصدر مقرب من المهندس أحمد الصائغ، أن الأخير سدد رسوم العضوية العادية الخاصة بأعضاء الجمعية العمومية، وقال "غير صحيح إطلاقا ما أثير في الساعات الماضية حول عدم أحقية الصائغ في الترشح لرئاسة النادي في ظل عدم تسديده عضوية النادي".

وأضاف "في ثاني أيام الانتخابات وقبل اليوم الأخير، الذي شهد ترشح الصائغ، سلم أعضاء اللجنة المشرفة على الانتخابات نسخة من سداد البنك للعضوية العادية، التي تؤهله للتصويت ومن الصعب جدا أن يرتكب الصائغ خطأ مثل هذا، خاصة أنه ملم بالإجراءات كافة".
وتواترت أنباء بأن المرشح الصائغ لا تنطبق عليه شروط الترشح للرئاسة وفقا للفقرة الثانية من المادة 20 من اللائحة الأساسية للأندية الرياضية، نظير عدم إدراج اسمه في القائمة الأولية لأعضاء الجمعية العمومية الذين يحق لهم التصويت في جمعية النادي الأهلي.

وأكد مصدر خاص في اللجنة المشرفة على سير الانتخابات أن المهندس أحمد الصائغ وأعضاء مجلس إدارته المرشحين مقيدين في أعضاء الجمعية العمومية بعد تسديدهم الرسوم.

وقال "بالنسبة لعدم وجود أسمائهم قد يكون، بسبب سقوطه سهوا وجار تعديل خطاب القائمة الأولية من قبل لجنة الانتخابات".

من جهة ثانية، أبلغ بيدرو كورديرو، وكيل ديجانيني تافاريس، لاعب فريق الأهلي لكرة القدم، نادي كروز آزول المكسيكي، أن مساعيهم لأجل ضم موكله تتطلب دفع 22 مليون دولار، بواقع عشرة ملايين للاعب، و12 مليونا للأهلي الذي يمتلك بطاقته الدولية لأربعة مواسم مقبلة بعد مضي عام واحد من عقده.

وتعرضت إدارة كروز آزول، لما يشبه الصدمة من السعر المرتفع لجانيني، ما أسهم في طي ملفه وإعلان عدم القدرة اقتصاديا على إكمال الصفقة رغم أهميتها المحورية لهم في الموسم الجديد عطفا على الأرقام المتميزة لجانيني في الموسم الماضي مع الأهلي، حيث سجل له 24 هدفا (20 في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، وثلاثة في كأس الملك، وهدفا في كأس زايد للأندية الأبطال)، ما أثار الانتباه للقدرات الكبيرة التي يمتلكها.

وكان وكيل اللاعب، قد وصل إلى المكسيك للتفاوض حول نقله للدوري المكسيكي، إلا أن المطالب المالية المرتفعة أنهت كل شيء.

يشار إلى أن ثلاثة أندية إنجليزية، كانت قد رشحت سابقا اهتمامها بالإمضاء مع مهاجم الأهلي، إذ يتعلق الأمر بكل من ـ وست هام يونايتد، وإيفرتون، وولفرهامبتون.

على صعيد آخر، اشترط الأهلي على نادي ريفر بليت الحصول على خمسة ملايين دولار لبيع عقد اللاعب التشيلي باولو دياز، رافضا مبدأ الاستعارة، الذي طلبه النادي الأرجنتيني مع أفضلية الشراء نهاية العام.

وخاض دياز تجربة في الدوري الأرجنتيني مع سان لورينزو، حيث نقلت الصحف الأرجنتينية عن اللاعب قوله، إنه يفكر في عدم العودة للدوري السعودي عقب انتهاء بطولة كوبا أميركا، وسيبذل جهوده مع مسؤولي الأهلي من أجل السماح له بالرحيل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق