7/27/2019

الاتحاد: خروج بريجوفيتش مستحيل




استغرب مصدر في نادي الاتحاد، سعي الروماني رازفان لوشيسكو، مدرب فريق الهلال لكرة القدم، لكسب توقيع الصربي ألكساندر بريجوفيتش، وقال: "إدارة الأزرق لم تخاطبنا لقيد المهاجم، كما أن خروجه من العميد، في هذا التوقيت يعد المستحيل بعينه"، متسائلا "كيف بمدرب محترف بأن يتحدث مع لاعب يرتبط بنادٍ لأربعة مواسم مقبلة ويطلب منه الانتقال إلى آخر منافس له"، منوها إلى أن العلاقة التي تربطهم بالهلال، أكبر من أن تؤثر فيها أخبار تنقلها وسائل الإعلام في اليونان أو غيرها من الدول، والخلاصة أن العميد لن يفرّط في أغلى نجومه".

وكان لوشيسكو، قد وجه دعوة مباشرة وصريحة إلى بريجوفيتش، للانتقال للهلال، من خلال مكالمة هاتفية جمعتهما وكشفت عن تفاصيلها الصحف اليونانية، ناقلا له رغبته في لم الشمل به من جديد وتكرار قصة النجاح التي صاحبت مشوارهما باوك، وأعادته منصات التتويج بعد غياب دام 30 عاما عقب جمع أصحاب "البيضاء والسوداء"، لقبي الدوري والكأس.

ويعي لوشيسكو، صعوبة انتزاع بريجوفيتش، من الاتحاد، الذي يعد منافسا مباشرا للهلال، على البطولات المختلفة، خاصة في ظل راتبه المرتفع الذي يلامس 5.3 مليون يورو في الموسم الواحد، مع عقد يمتد لأربعة مواسم مقبلة، بيد أن النجاح في حسم صفقة آندريه كاريلو، بعد مفاوضات ماراثونية مع نادي بنفيكا البرتغالي، يحفّز المدرب في محاولة التوقيع مع المهاجم الصربي، حيث يعرف أن هذه الخطوة ستكون مهمة في الطريق نحو العودة إلى الألقاب المحلية والقارية على السواء.

وخلّف بريجوفيتش، أرقاما من الصعب كسرها في باوك، على مدى موسمين قضاهما معه، حيث لعب 86 مباراة، حقق من خلالها 60 انتصارا، مع إسهامه بـ 55 هدفا، إلى جانب صناعة ثمانية أهداف أخرى لزملائه، بينما سجل 11 هدفا في 14 مباراة لعبها بقميص الاتحاد.

وشكّل رحيل بريجوفيتش، إلى الاتحاد، صدمة في باوك، لكن انتقال لوشيسكو، إلى تدريب الهلال، بعد فقدان الهداف بفارق يصل إلى 170 يوما، كان بمنزلة ضربة مضاعفة لإدارة ومحبي النادي اليوناني.

في السياق، يتطلّع لوشيسكو، إلى حسم صفقة لاعب المحور في أسرع وقت ممكن قبل نهاية فترة الانتقالات الحالية بمحاولة كسب توقيع الدولي الروماني باول أنطون (28 عاما)، لاعب نادي كريليا سوفيتوف الروسي، الذي تبلغ قيمته السوقية 1.5 مليون يورو، وجاء ترشيحه من قبل ميريل رادوي، لاعب الهلال السابق.

وكان الهلال، قد حاول ضم البرتغالي سيرجيو أوليفيرا، لاعب نادي بورتو، بعد أن رفض إنترناسيونال البرازيلي عرضين منه لاستقطاب لاعبه أدينلسون سانتوس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق