2/12/2020

الصقري: تين كات كان يسب اللاعبين.. وإقالته أنصفتني



كشف صالح الصقري المدير التنفيذي لكرة القدم بنادي الاتحاد سابقا، عن حقيقة تقدمه باستقالته من منصبه بالعميد، وأسباب مناقشاته المستمرة مع المدرب الهولندي المقال هينك تين كات.

وقال الصقري في تصريحات تلفزيونية: "لم أقدم استقالتي نهائيا، لكن تم إعفائي من منصبي من قبل إدارة النادي بسبب مناقشتي للمدرب تين كات بشكل مستمر".

وأضاف: "لم يكن هناك أي مشاكل كبيرة مع المدرب، هي فقط مجرد اختلافات في وجهات النظر".

وتابع: "تين كات كان يتلفظ على اللاعبين، وكان يوميا يقول إن هارون كمارا لا يستحق المبلغ الذي تم التعاقد معه به".

وزاد: "وكذلك عمار الدحيم الذي طالب المدرب الهولندي باللعب أساسيًا، إلا أن الأخير رد عليه بقوله (أنت لا تعرف أن تمرر الكرة، فكيف لي أن أشركك؟)".

واستكمل: "اجتمعت مع اللاعبين، وكانوا جميعا متذمرين من المدرب تين كات"، مؤكدا أن "توجيهاته للاعبين أثناء المباراة كان فيها بعض السب والقذف تجاههم".

واستطرد: "هدفي من التواجد بمنصبي كان إعادة الفريق للطريق الصحيح، ولكن للأسف طريقة وتعامل المدرب الهولندي لم تكن مناسبة بشكل كبير".
وواصل: "إقالة المدرب تين كات إنصاف لي، وأنني كنت على حق ولم أتكلم من فراغ".

وأردف: "لا يدرب اللاعبين على الكرة الثابتة والتغطية والتحول الهجومي، فقط على الورق، وما حدث في المباريات الماضية كان اجتهادات من اللاعبين، وهذا ما شاهدناه في هدفي ضمك اليوم".

وتابع: "أريد مستحقاتي المالية على العقد الذي وقعته مع إدارة الاتحاد كمدير تنفيذي، ولن أتنازل".

وأكمل: "ذهبت إلى غرفة تين كات يوم إعفائي، لكنه رفض استقبالي والسلام عليّ".

وأتم: "لو كان هدفي ماديا لقبلت بعرض نواف المقيرن أثناء رئاسته للنادي، لكننا نبحث عن آلية واحتراف وبيئة جديدة للاتحاد".

وختم: "مشكلتنا إدارية وفنية، بسبب عدم توفير الإدارة مدربا قادرا على أن يستخرج طاقات اللاعبين".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق